أخبارنا

تماشيا مع عام الخير .. صندوق الوطن يتلقى مساهمات جديدة بـقيمة 100 مليون درهم.

11th مارس 2017

أبوظبي، 11 مارس 2017: أعلن صندوق الوطن، المبادرة المجتمعية التي تجسد وحدة وتلاحم المجتمع لتحقيق التنمية وتوفير مستقبل مشرق لأبناء الوطن عن تلقيه مساهمات جديدة بقيمة تتجاوز  100مليون درهم من مجموعة من الشركات الخاصة ورجال الأعمال الإماراتيين لدعم الصندوق في تحقيق أهدافه وخططه الاستراتيجية.

وتماشيا مع مبادرة “عام الخير” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله أعلن صندوق الوطن المبادرة المجتمعية التي تجسد وحدة وتلاحم المجتمع لتحقيق التنمية وتوفير مستقبل مشرق لأبناء الوطن عن تلقيه مساهمات مالية جديدة من بعض الشركات الخاصة ورجال الأعمال الإماراتيين لدعم الصندوق في تحقيق أهدافه وخططه الاستراتيجية، حيث تلقى الصندوق مساهمة بقيمة 25 مليون درهم وتخصيص 2% من عائدات فندق ونادي ضباط القوات المسلحة لدعم مبادرات صندوق الوطن وأهدافه، كما تلقى مساهمة بقيمة 20 مليون درهم من جمعية أبوظبي التعاونية، ومساهمة بقيمة 10 ملايين درهم قدمتها شركة الواحة كابيتال، إلى جانب مساهمة بقيمة 10 ملايين درهم قدمتها مجموعة “اتصالات”  ومساهمة بقيمة 5 مليون درهم قدمها بنك أبوظبي التجاري، ومساهمة أخرى بقيمة 5 ملايين درهم قدمها الإمارات الإسلامي.

كما اشتملت المساهمات التي تلقاها على مساهمة بقيمة مليون درهم سنوياً  رجل الأعمال محمد بن أحمد بن سعيد القاسمي، ومساهمة بقيمة مليون درهم سنوياً قدمها معالي سعيد عيد الغفلي، رئيس هيئة أبوظبي للإسكان وعضو المجلس التنفيذي في الإمارة، ومساهمة  أخرى بقيمة 3 ملايين درهم مقدمة من سعادة حسين جاسم النويس، إضافة لمساهمة أخرى بقيمة 2 مليون درهم قدمتها  سيدة الأعمال شما عبدالجليل البلوكي.

وبهذه المناسبة، قال معالي الفريق الركن محمد هلال سرور الكعبي، رئيس مجلس إدارة فندق ونادي ضباط القوات المسلحة: “مساهمة النادي بهذه المبادرة الوطنية بقيمة 25 مليون درهم وتخصيص نسبة 2% من دخله لمصلحة صندوق الوطن تأتي ضمن حرصنا على دعم أهداف الصندوق الذي يركز على القطاعات الحيوية ذات التأثير الإيجابي المباشر على الوطن والمواطن، وتؤدي إلى تعزيز الوحدة والتلاحم بين فئات المجتمع.”

بدوره، قال سالم راشد النعيمي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة “الواحة كابيتال”: “تتماشى استراتيجية الواحة كابيتال للاستثمار المباشر في القطاعات ذات آفاق النمو الواعدة مع استراتيجية التنويع الاقتصادي التي تنتهجها دولة الإمارات. وندرك جيداً بأن بناء اقتصاد وطني متنوع وقوي قائم على المعرفة يحتاج لتوفر ثلاثة دعائم رئيسية وهي الكفاءات العالية والالتزام بالابتكار وتطبيق مبادئ الاستدامة. وإننا ننظر بعين الاعجاب للدور الذي سيلعبه “صندوق الوطن” في تحقيق أهداف الاستراتيجية الوطنية لدولة الامارات.

وأضاف: “مع إعلان 2017 “عام الخير”، تفخر الواحة كابيتال، باعتبارها شركة استثمارية رائدة تتخذ من أبوظبي مقراً لها، بدعم هذه المبادرة انطلاقاً من التزامها المتواصل بدعم الجهود الوطنية لتعزيز التنمية الاجتماعية والبحث والتطوير والاستثمار في إعداد المواهب الإماراتية الشابة لتكون جاهزة لقيادة المستقبل نحو مزيد من الازدهار . ونحن على قناعة بأن “صندوق الوطن” يمثل المنصة الملائمة لتحقيق الأهداف المنشودة”.

ومن جانبه قال المهندس صالح عبد الله العبدولي الرئيس التنفيذي لــــ مجموعة “اتصالات” أن الشركة قد تشرفت بالمساهمة في دعم “صندوق الوطن” ايماناً منها بالدور الهادف والبنَاء للصندوق ومبادراته الوطنية التي تتماشى ونهج “اتصالات” في مضمار المسئولية الاجتماعية، وخدمة الوطن والمجتمع.

وأشار الى أن “اتصالات” أولت حيزاً كبيراً للمساهمة في برامج المسئولية الاجتماعية على مدار تاريخها، وأنها تتشرف دائماً بالمضي قدماً في ذات النهج خلف كل الأعمال والبرامج الوطنية التي تعود بالنفع على مواطني دولة الامارات العربية المتحدة.

وأضاف العبدولي أن مساهمة “اتصالات” في “صندوق الوطن” بمبلغ 10 ملايين درهم تعد خطوة جديدة نحو تفعيل الدور الوطني للشركات الوطنية، وسيراً خلف مبادرة “عام الخير” التي أطلقتها القيادة الرشيدة للعام 2017.

وقال بنك أبوظبي التجاري:”تأتي مشاركتنا في هذه المبادرة القيمة، دعماً لأهداف الصندوق، الذي يركز على القطاعات الحيوية ذات الأثر الإيجابي المباشر على الوطن والمواطن. وتعتبر مبادرة إنشاء صندوق الوطن من الأمثلة الكثيرة التي تتبناها دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف تحقيق التنمية المستدامة والحياة الكريمة لأبناء الوطن، والمشاركة في جهود بناء اقتصاد معرفي مستدام من خلال التركيز على المشاريع الريادية المبتكرة التي تحقق مردوداً اجتماعياً ينعكس بصورة إيجابية على تطوير القدرات وصقل المهارات للمواهب الوطنية الشابة بما يصب في مصلحة المجتمع ككل”.

وأضاف:”وإنه لمن دواعي فخرنا واعتزازنا أن نشارك في هذه المبادرة المجتمعية الوطنية التي تأتي في إطار تلبية إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” عام 2017 عاماً للخير، أسوة بالقيم التي أرساها مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والتي طالما أكد عليها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة باعتبار أن عمل الخير من الأسس الراسخة لقيم وعادات وتقاليد أبناء الإمارات.

وتأتي مبادرة “صندوق الوطن” ضمن إطار المساهمة والمسؤولية المجتمعية للقطاع الخاص في دولة الإمارات من أجل المساهمة في المشاريع التنموية لدعم مسيرة بناء الوطن من خلال المشاركة في المبادرات وتبني الأفكار والمشاريع الريادية والمبتكرة التي تخدم العملية التنموية في الدولة. ويعمل “صندوق الوطن” على استقطاب الاستثمارات والإسهامات المجتمعية وتوظيفها في دعم مسيرة التنمية الشاملة، والاستثمار في رأس المال البشري المواطن. وبهذه المناسبة، أكد مجلس إدارة صندوق  الوطن أن مساهمات القطاع الخاص ورجال الأعمال في دولة الإمارات بدعم أهداف الصندوق ورؤيته المتمثلة في إعداد جيل من قادة المستقبل تجسد نماذج متميزة في البذل والعطاء لتحقيق التقدم والإزدهار للوطن بسواعد ابناءه.