أخبارنا

نادي الإمارات موتوربلكس يدعم صندوق الوطن بمليون درهم

18th يوليو 2017

أول الجهات الداعمة التي تضاف إلى “أوائل الصندوق” من إمارة أم القيوين

  • مروان بن راشد المعلا: مبادرة تتجسد فيها أسمى معاني الوحدة والتلاحم لخدمة الوطن ودفع عجلة التنمية والإزدهار

أبوظبي، 18 يوليو 2017: تلقى صندوق الوطن، المبادرة المجتمعية لرجال أعمال إماراتيين هدفها دعم التنمية المستدامة وتجسيد رؤية القيادة الرشيدة بالاستعداد لمرحلة ما بعد النفط، مساهمة جديدة بقيمة مليون درهم قدمها “نادي الامارات موتوربلكس”، ومقره أم القيوين، ليكون بذلك أول الجهات التي تعلن عن دعمها للصندوق في الإمارة.

وسيضاف “نادي الامارات موتوربلكس” مع مساهمته هذه لقائمة “أوائل الصندوق”، والتي تشتمل على أسماء جميع داعمي الصندوق منذ انطلاقه وحتى انتهاء “عام الخير”، سواء كانوا من الأفراد والمؤسسات بهدف تكريمهم وتشجيع رجال الأعمال والأفراد على الاقتداء بهم، والمبادرة في دعم الصندوق لتحقيق أهدافه الاستراتيجية.

وبهذه المناسبة، قال سعادة الشيخ مروان بن راشد المعلا، رئيس”نادي الامارات موتوربلكس”:” إن قيام “نادي الامارات موتوربلكس” بتقديم هذا المبلغ لصندوق الوطن يأتي إنسجاماً مع مبادرة “عام الخير” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله” وتجسيداً لما قاله صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة “كلنا شركاء، وعلينا واجب خدمة مصالح وطننا الغالي كل بطريقته، وإمكانياته.”

وأضاف سعادته:” من واجبنا الوطني دعم المبادرات الوطنية المختلفة الهادفة لترسيخ المكانة المتميزة للدولة، والمساهمة بدفع عجلة التنمية والإزدهار  فيها لإيجاد مستقبل أفضل لإجيالها القادمة، وصندوق الوطن منصة مثالية تتيح لنا التعبير عن عمق ولائنا وإنتمائنا للوطن والاستثمار في تمكين أبناءه، ودعم جهود بناء اقتصاد معرفي مستدام.”

وقال سعادته:” يعتبر صندوق الوطن مبادرة تتجسد فيها أسمى معاني الوحدة والتلاحم في خدمة الوطن والحفاظ على منجزاته ودفع مسيرة تقدمه وإزدهاره.”

من جهته، أعرب مجلس إدارة صندوق الوطن عن ترحيبه بـ”نادي الامارات موتوربلكس”  كأول جهة في قائمة “أوائل الصندوق” من إمارة أم القيوين، قائلاً  إن إدراك رجال الأعمال والمؤسسات لأهمية ودور صندوق الوطن تمكين الكفاءات وصقل مهاراتهم الابداعية لصناعة مستقبل مشرق لأجيال الغد جعله مقصداً لمساهماتهم التي تعبر عن عمق ولائهم وجبهم لدولة الإمارات ودعمهم لتمكين ابناءها من الكفاءات والمواهب.

وقال:” “نادي الامارات موتوربلكس” كأول جهة تدخل قائمة “أوائل الصندوق” من إمارة أم القيوين هو مثالاً في المبادرة والعطاء من أجل الوطن، داعياً مجتمع الأعمال  والمؤسسات في الإمارة إلى استلهام أسمى معاني المسؤولية المجتمعية من هذا النموذج، والمساهمة بدعم الصندوق لتمكين الكفاءات الوطنية وبناء اقتصاد معرفي مستدام.”